الصفحة الرئيسية

الدكتور المصمودي الاختصاصي في الأنكولوجيا يقدم عرضا مسهبا شاملا حول السرطان في ندوة علمية بتطوان

بمبادرة من ودادية أطباء الطب العام في القطاع الخاص بتطوان، وجمعية أطباء الصحة العمومية بتطوان المضيق الفندق، نظمت جمعية السرطان كلنا معنيون، يوم الجمعة 4 أكتوبر الجاري، ندوة علمية حول الكشف المبكر للسرطان، من خلال الأداء اليومي للطبيب.

وقد قدم الدكتور المصمودي، الاختصاصي في الأنكولوجيا عرضا مسهبا شاملا، عرف فيه بالشرح والتدقيق مرض السرطان، والمراحل التي تتطور الخلية السرطانية لتصبح ورما ينمو ويستوطن، ويخلق له قنوات خاصة به تسد حاجاته في الغداء بشكل كافي، وينتقل بعد ذلك، إلى أماكن أخرى في الجسم.

كما تطرق إلى بعض الأسباب التي تسبب نمو الخلايا السرطانية، منها ما هو جيني ومنها ما هو ناتج عن اعتماد الغداء غير المتوازن، والتخلي عن الرياضة البدنية،

من جهة أخرى قام بسرد أنواع السرطانات التي تصيب كلا من الرجل والمرأة، والأهمية القصوى لضرورة الكشف المبكر لسرطان، حيث أصبح هذا المرض مشكلة حقيقية بالنسبة للصحة العمومية في المغرب.

وعقب العرض، تدخل الكثير من الأطباء وناشطات من النسيج الجمعوي الحاضر، لطرح تساؤلات حول جدوى الحملات الطبية التي تنظمه كثير من الجمعيات، والتي تخلق كثيرا من المتاعب بعد انتهاءها، خاصة أن هاته الجمعيات لا تتوفر في أغلبيتها على وسائل وأدوات وإمكانيات مرافقة المصابين المحتملين، الذين تم الكشف عنهم… والتكفل بهم ماديا لإجراء التحاليل المخبرية اللازمة وكشوفات السكانر وغيرها.

وقد ختمت الندوة، بدعوة من جمعية السرطان كلنا معنيون، لكل من الهيأتين الطبيتين المشاركين في الندوة، إلى أهمية عقد اتفاقية شراكة معها، وذلك بغية تظافر الجهود وتقوية الجبهة المقاومة لهذا الداء بجهة طنجة تطوان الحسيمة.

للإعلان هنا header
Loading...