الصفحة الرئيسية

انتحار شابة شنقا بمنزل أسرتها بـ”واد لاو” لأسباب غامضة

عمدت، اليوم (الثلاثاء)، فتاة شابة إلى وضع حد لحياتها شنقا داخل منزل أسرتها، بمنطقة “واد لاو” الساحلية التابعة لإقليم تطوان، وذلك في ظروف وصفت بـ “الغامضة”.

تفاصيل الحادثة استنادا إلى مصادر متطابقة، تفيد أن جثة الهالكة البالغ من العمر 18 سنة عثرت عليها أسرتها معلقة داخل غرفتها بواسطة حبل ملفوف حول عنقها، لتبادر بإخطار السلطات المحلية والأمنية، التي حضرت إلى مكان الحادث وعملت على اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وقامت بإنجاز محضر المعاينة قبل أن تأذن لعناصر الوقاية المدنية بنقل الجثة إلى المستودع البلدي لحفظ الجثث بالمدينة، في انتظار تعليمات النيابة العامة المختصة.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن المعاينة الأولية للجثة لم تظهر أي آثار للعنف أو المقاومة لعدم وجود إصابات داخلية أو خارجية في جسد الهالكة، عدا أثار الحبل حول رقبتها، وهو ما يرجح مبدئيا فرضية الانتحار، إلا التشريح الطبي، الذي من المنتظر أن يأمر به  الوكيل العام لدى استئنافية المدينة، كفيل بالكشف عن الأسباب الحقيقية للوفاة.

للإعلان هنا header
Loading...