الصيف ومحنة المواطن في الشواطئ

ربيع الرايس

في بداية القرن 21،كانت شواطئ المركبات بسواحل تطوان ممنوعة عمليا على المواطنين… وتحركت بعض الجمعيات الحقوقية ونظمت تظاهرات في عين المكان لتحرير الشواطئ. فتم فتح مسالك للعموم في كل المركبات حيث الشاطئ عمومي. لكن الشواطئ الشعبية تم احتلالها من طرف مقاولين كبار، متواطئين مع بعض المنتخبين، دفعو بشباب فقير للاصطدام مع الناس وفرض الكراسى والمظلات… أما المركبات الفاخرة فتصرف فيها ناس بنفوذ أكبر.والضحية المواطن، ولم يعد هناك وجود لحقوقيين جديين.
يمكن تنظيم الشواطئ للجميع. في اسبانيا، مثلا، هناك مربعات مخصصة للخواص يستغلوها بنظام حيث هناك سياح يتوافدون على الشاطئ بدون مظلات… كما أن هناك  أماكن فنفس الشاطئ للجميع.

Loading...