الصفحة الرئيسية

للإعلان هنا header

القيادة الجهوية للدرك الملكي بتطوان تساهم في منع تفشي وباء كورونا بعدد من أقاليم الجهة

تحرير: أبو لينة

ساهمت المراكز التابعة للقيادة الجهوية للدرك الملكي بتطوان، بشكل فعال في منع تفشي وباء كورونا بمجموعة من الأقليم بالجهة، وخاصة إقليم شفشاون الذي حافظ على نظافته من فيروس كورونا، حيث لم يتم تسجيل أية حالة إصابة بالإقليم منذ الإعلان عن ظهور أول حالة وباء بالمغرب شهر مارس 2020، وذلك بفضل يقظة عناصر الدرك الملكي بالإقليم، والتي شددت تطبيق حالة الطوارئ الصحية، ولم تتساهل مع أي حالة خرق للطوارئ بهدف منع تسلل الوباء إلى الإقليم.

كما ساهمت عناصر القيادة الجهوية للدرك الملكي بتطوان التي يرأسها الكولونيل هشام مطعيش، بتطويق إقليمي تطوان والمضيق الفنيدق بعد تسجيل بعض الحالات داخل الوسط الحضري، عبر وضع مجموعة من السدود الدركية بمداخل الحواضر والأقاليم لفرض منع التنقل إلى للضرورة القصوى وبإذن مسبق، وهو ما نجحت فيه إلى حد كبير، بحيث لم يتم تسجيل أية حالة إصابة بالفيروس بالجماعات الترابية التابعة للإقليم.

وبالإضافة إلى عملها الكبير في محاربة تفشي الفيروس وانسلاله إلى الوسط القروي، قامت القيادة الجهوية للدرك الملكي بتطوان، بفرض حصار تام على السواحل التابعة للإقليم، من أجل محاربة مهربي المخدرات والهجرة السرية، وفي هذا الإطار تمكنت عناصر الدرك الملكي من إحباط مجموعة من محاولات تهريب المخدرات وحجز عدة أطنان من مخدر الشيرا وتوقيف عدد من الأشخاص.

Loading...