الصفحة الرئيسية

المغاربة العائدون من إسبانيا يغادرون المضيق بعد انتهاء فترة الحجر

غادر 304 من المغاربة العائدون من الجنوب الاسباني، امس الأربعاء، اقامة الشعبي بساحل تمودة باي فيما تم الاحتفاظ بستة اشخاص الذين تمت اعادة تحاليلهم لخطأ بسيط في التحليلة التي تبقى سلبية والذي من المنتظر ان يغادرو بدورهم صباح يومه الجمعة.

ومرت عملية توديعهم بحضور شخصي لعامل عمالة المضيق الفنيدق السيد ياسين جاري, وتم تخصيص وسائل النقل الكافية و الملائمة لعملية ارجاع الاشخاص المرحلين من اسبانيا نحو منازلهم بمختلف ربوع المملكة.

وعبر المغاربة العائدون من الجنوب الاسباني عن سعادتهم بحسن الضيافة والكرم والعناية التي حفتهم خلال اقامتهم بمنتجع الشعبي.

ووجه المغاربة العائدون, في تصريحات صحفية شكرهم الكبير لجلالة الملك محمد السادس الذي خصهم برعاية سامية منذ تواجدهم باسبانيا الى حلولهم بالمغرب واعفائهم من اية مصاريف تخص التنقل والاكل والشرب والاقامة.

كما اثنوا في ذات التصريحات على مجهودات التي بذلها عامل صاحب الجلالة بعمالة المضيق الفنيدق ورجال السلطة والدرك الملكي ورجال الامن والقوات المساعدة والوقاية المدنية والعاملين بالقطاع الصحي واعوان السلطة والانعاش الوطني.

وكانت الدفعة الاولى من المغاربة العالقين بمنطقة الاندلس حلوا ضيوفا على عمالة المضيق الفنيدق، حيث اقاموا في اقامات مصنفة قضوا بها فترة الحجر الصحي وفق البرتوكول العلاجي الذي اقرته وزارة الصحة المغربية، وأجريت لهم تحليلتين، الاولى عند وصولهم، والثانية في اليوم التاسع .

Loading...