الصفحة الرئيسية

 

طنجة تحضن فعاليات النسخة الثالثة من الملتقى المتوسطي للفنون البصرية

تستضيف مدينة طنجة فعاليات النسخة الثالثة من الملتقى المتوسطي للفنون البصرية تحت شعار “الفنون والمدينة العتيقة”من 5 إلى 7 أكتوبر الجاري، وذلك يتنظيم من طرف المرصد المغربي للصورة والوسائط بدعم من وزارة الثقافة وشراكة مع مقاطعة طنجة المدينة والمديرية الجهوية لوزارة الثقافة بطنجة وتعاون مع المعهد الوطني للفنون الجميلة بتطوان والمديرية الجهوية لوزارة التربية الوطنية بطنجة.

وسيشمل برنامج هذه الدورة تكريم خاص للفنان أحمد الشرقاوي، ومعرضين فنين جماعيين  يشارك فيه فنانون وفنانات من مختلف الأجيال والمدارس التشكيلية من بينهم هشام الموتغي، محمد الغناج، سمية الريسوني، أندلس البكري، أوطج رشيد، عبد اللطيف العيادي، أحمد الحسكي، أحمد كحايلو، أندريا بروطون، وفوتوغرافيين أمثال محمد ندير وعثمان الهواري والنفس الزكية بنصبيح.

وحسب بلاغ المرصد المغربي للصورة والوسائط، فإن المعرض الجماعي من المتوقع أن يعرف مشاركة فنانات تشكيليات مغربيات وأجنبيات من المغرب والعراق وإسبانيا .وسويسرا ، كما يتضمن برنامج الفعالية الثقافية أنشطة فنية تكوينية مختلفة ستحتضنها فضاءات متنوعة من ضمنها رحاب المديرية الجهوية لوزارة الثقافة بطنجة ، وساحة باب البحر بالمدينة العتيقة.

ويتضمن برنامج التظاهرة أيضا ندوة وطنية حول موضوع “دور الفنون في إبراز أهمية المدينة العتيقة ينشطها ابراهيم مشطاط كمسير للندوة ومسقا للملتقى ويشارك فيها المهدي الزواق، أندلس البكري ، ،بنيونس عميروش  . كما سيعرف الملتقى تنظيم ثلاث ورشات في كل من فن الفوتوغرافيا في الهواء الطلق من تأطير ممد ندير ، و الشريط المصور يشرف عليها عبد اللطيف العيادي  وأخرى في الفنون التشكيلية  من تأطير رشيد أوطاج لفائدة تلاميذ وتلميذات مؤسسة التفتح الفني وعموم المهتمين.

كما سيعرف الملتقى تنظيم لقاء فني مفتوح مع الفنانين والفنانات المشاركات  وخلال اليوم الأخير من التظاهرة سيتم تنظيم لقاء توزع فيه شواهد المشاركة وتنظم زيارة ثقافية للمدينة العتيقة تحت إشراف الفنان يونس الشيخ علي حول  موضوع “المدينة العتيقة” بتراثها المعماري والعمراني الأصيل، على أن يتم موازاة مع أنشطة التظاهرة، عرض أفلام فيديو حول مدينة طنجة .

Loading...