الصفحة الرئيسية

 

اللهطة

عن حائط الأمين مشبال بالفيسبوك- 13 أكتوبر 2018

قمة المهزلة والعبث السياسي والاخلاقي كان بطلها بعض “نواب الامة” الذين أظهرتهم الصور التي نشرتها بعض المواقع الرقمية (زنقة 20 مثلا)وهم يغادرون قبة البرلمان محملين بعلب الحلويات التي تبقت بعد حفل الافتتاح…الصور وشريط الفيديو المتعلق بالحدث المذكور بقدر ما أثارت مشاعر الاشمئزاز في نفسي ، جعلتني أتساءل بمرارة هل يمكن تخيل حدوث أمر مماثل في برلمان أوروبي؟ ولماذا كل هذا البذخ والاسراف لدى مسؤولينا الحكوميين ومنتخبينا كلما تعلق الامر بصرف المال العام في الوقت الذي تتدهور فيه القدرة الشرائية لشريحة واسعة من المواطنين بشكل رهيب؟ألا يعتقد هؤلاء الذين يشكلون جزءا مهما من الطبقة السياسية ،أن هكذا مسلكيات تزيد من نفور المواطنين من العمل السياسي وتزيد من أزمة الثقة في المؤسسات ؟ ربما الاقرب إلى الحقيقة هو أنه لا حياة لمن تنادي.

Loading...