الصفحة الرئيسية

 

شاطئ “وادي لو” يحرز على اللواء الأزرق للمرة السابعة لجودة خدماته المقدمة

حصل شاطئ مدينة وادي لو على شهادة “اللواء الأرزق” الذي يمثل رمزا لجودة الخدمات والنظافة والسلامة، ويؤكد التزام القيمين على الشاطئ بالمعايير المعتمدة وطنيا وعالميا لجعله محطة متميزة للسباحة والاستجمام والترفيه.

وحصل شاطئ وادي لو، على اللواء الأزرق، للمرة السابعة على التوالي، بعد أن تأكدت الجهة المانحة، وهي مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة، التي تترأسها الأميرة للا حسناء والمـؤسسة الدولية للتربية على البيئة، من التزام الشاطئ بالشروط القانونية وتوفيره الخدمات الضرورية التي تقدمها عادة الشواطئ النظيفة، خاصة منها المتعلقة بمجانية المرافق المحدثة والخدمات الشاطئية، والمحافظة على جودة مياه السباحة والاستحمام، وتوفير المرافق الصحية والحراسة وعلامات التشوير، إضافة إلى ضمان ولوجيات مناسبة للأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة نحو الشاطئ..

ويتميز شاطئ وادي لو، الذي يمتد على كيلومترات على الساحل المتوسطي، بالإقبال الكبير الذي يشهده عادة خلال فترة الصيف، باعتبار جمالية المنطقة ونظافتها، وكذا للبرامج التنشيطية التي تقدمها الجهات المعنية بانتظام.

يذكر، أن الحصول على علامة “اللواء الأزرق”، الذي انطلق العمل به منذ سنة 2002، يرتبط بالامتثال لشروط تهيئة الشواطئ وتدبيرها، مع احترام المعايير المتعلقة بالبيئة العامة وجودة المياه وتدبير النفايات والتربية على البيئة وشروط السلامة وتقديم الخدمات الشاطئية مجانا، بهدف المحافظة على الإرث الشاطئي بالمغرب كأحد الركائز الأساسية للعرض السياحي الوطني.

Loading...