الصفحة الرئيسية

 

احتفاء بأعمال المبدعين من طلبة ماستر الكتابة النسائية في المغرب

محمد ازعيطار ـ صدى تطوان : نظم ماستر الكتابة النسائية في المغرب وفرقة البحث في الإبداع النسائي يوما دراسيا احتفاء بأعمال المبدعين من طلبة ماستر الكتابة النسائية في المغرب بمشاركة عدد من الباحثين والمهتمين، وذلك يوم الجمعة 28 يونيو 2019م بقاعة الدكتوراه بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بمرتيل.
وقد سيرت أشغال هذ اليوم الدراسي الدكتورة سعاد الناصر منسقة ماستر الكتابة النسائية في المغرب التي كان لها كبير الفضل في نجاح هذا الماستر وتخريجه لطلبة مبدعين وباحثين أغنوا المكتبة الأدبية في المغرب وحصلوا على عدة جوائز وطنية وعربية.
وإلى جانب الأستاذة سعاد الناصر ساهمت في تأطير أشغال هذا اليوم الدراسي الدكتورة جميلة رزقي وهي أستاذة في ماستر الكتابة النسائية في المغرب، حيث قدمت لهؤلاء المبدعين الشباب مجموعة من النصائح التي بإمكانها أن ترقى بأعمالهم إلى مزيد من النجاح والتفوق.
افتتحت مداخلات هذا اليوم الدراسي بقراءة في ديوان “على وشك التمرد” للشاعرة سارة بن حرة إحدى خريجات ماستر الكتابة النسائية في المغرب، وقد قدم هذه القراءة الطالب الباحث عبد الصمد أكزناي وهو كذلك خريج لماستر الكتابة النسائية في المغرب.
أما القراءة الثانية فكانت في المجموعة القصصية “الشجرة والعاصفة” للطالب الباحث مراد المساري خريج ماستر الكتابة النسائية في المغرب، قدمها الطالب الباحث مراد المساري.
والقراءة الثالثة كانت في المجموعة القصصية “العشق الممنوع” للطالب الباحث أنس اليوسفي قدمتها الأستاذة الزهرة حمودان خريجة ماستر الكتابة النسائية في المغرب.
والقراءة الأخيرة كانت في الرواية الحاصلة على جائزة الشارقة في الإبداع الأدبي في جنس الرواية للطالب الباحث محمد مختاري، حيث قدم القراءة في هذه الرواية الطالب الباحث محمد حمداوي.
وقبل ختام أشغال هذا اليوم الدراسي قدم الطلبة المبدعون كلمات مقتضبة حول أعمالهم المحتفى بها، كما تدخل الأستاذ محمد بنعياد الذي وجه عدة نصائح توجيهية سواء للطلبة المبدعين المحتفى بهم أو للطلبة الذين قدموا قراءات في هذه الأعمال.

Loading...