الصفحة الرئيسية

تتويج الفارس الفرنسي أوليفير بيرو بجائزة ولي العهد الأمير مولاي الحسن للقفز على الحواجز بتطوان

فاز الفارس الفرنسي أوليفيي بيرو، ممتطيا الفرس “إفينتس فينيسيا ديكويلي”، بجائزة صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن، التي أقيمت اليوم الأحد بحلبة “لا إيبيكا” بتطوان ضمن منافسات المحطة الأولى من الدورة العاشرة للدوري الملكي المغربي الدولي للقفز على الحواجز، التي نظمها الحرس الملكي على مدى أربعة أيام تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية.

وتوج الفارس بيرو بلقب هذه الجائزة، التي تعد المرحلة الأولى من الجائزة الكبرى لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، بعد قطعه المطاف في ظرف 45 ثانية و 14 جزءا من المائة وبدون خطأ في الجولة الثانية الفاصلة، متقدما على مواطنه جورج إمريك الذي كان ممتطيا “شوبان دي هاييت” بتوقيت 46 ث و65 / 100 والفارس البرازيلي فليب أمرال والفرس “بروميير كارتوز” بتوقيت 49ث و 08 / 100 بعد قطعه المطاف بدون خطأ.

وعاد المركز الرابع في هذه المسابقة، التي كانت مخصصة للخيول من الدرجة الأولى (أربعة نجوم ـ ­60 ر1 م) وجرت في جولتين، إلى الأردني أحمد منصور صحبة الفرس “إستوريل دي فارداغ ” (58 ث و10 /100 وثلاث نقاط كجزاء)، فيما حل الفارس الفرنسي الآخر توني كاديت إلى جانب الفرس “أوبسالا ديل كباليرو ” في المركز الخامس بتوقيت 44 ث و84 /100و أربع نقاط كجزاء .

وفي ختام هذه المسابقة، التي عرفت مشاركة 68 فارسا وفرسا من عدة جنسيات، أشرف يونس التازي عامل إقليم تطوان، بحضور الكولونيل عبد الله أمغاري قائد مجموعة تربية الخيول للحرس الملكي بتطوان، على تسليم جائزة صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن للفارس الفائز والجوائز للفرسان الذين احتلوا المراكز الأربعة الأخرى.

وعرفت هذه الدورة، التي تضمن برنامجها 13 مسابقة، مشاركة أجود فرسان الأندية الوطنية المنضوية تحت لواء الجامعة الملكية المغربية للفروسية، بالإضافة إلى مشاركة العديد من الفرسان الأجانب المتوجين بألقاب أولمبية وعالمية يمثلون 23 بلدا.

وتبارى المشاركون، حسب الترتيب الزمني للمنافسات، أيضا، على جوائز جهة طنجة- تطوان- الحسيمة، والجامعة الملكية المغربية للفروسية، ومركز تربية الخيول للحرس الملكي، والمسيرة الخضراء، والقوات المسلحة الملكية، ووزارة الشباب والرياضة والجامعة الملكية المغربية لرياضة البولو، والحامية العسكرية لتطوان شفشاون، والحرس الملكي، ووزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، والشركة الملكية لتشجيع الفرس، وجائزة مدينة تطوان، على أربع جوائز هي مركز تربية الخيول للحرس الملكي، والمسيرة الخضراء، والقوات المسلحة الملكية، ووزارة الشباب والرياضة، بحضور أسماء مغربية وأجنبية وازنة.

ويتوخى الحرس الملكي جعل هذه التظاهرة، التي انطلقت أولى دوراتها سنة 2010، والتي تعد أحد أبرز المواعيد الدولية لرياضة الفروسية، فرصة للتلاقح والالتقاء بين الثقافات حول موضوع الفرس.

وكان المغرب ممثلا بـ 13 فارسا من نجوم هذا النوع الرياضي (4 نجوم)، من بينهم عبد الكبير ودار، الفارس المغربي الوحيد الذي فاز بسباق الجائزة الكبرى 5 نجوم، والشاب سامي كولمان، الذي اعتلى أعلى درج في منصة التتويج في المنافسة المرموقة خمس نجوم سنة 2017 بأبول الفرنسية.

وشهدت هذه المرحلة من الدوري الملكي المغربي 2018، أيضا، مشاركة علي الأحرش، ولينا بنخرابة، وعبد السلام بناني سميرس، والكولونيل زكرياء بوبوح، وغالي بوقاع، وماجد جعيدي، وأمين ساجد، وهشام الراضي، وادريس الطاوي، وزكرياء بوغينيون، الذين تميزوا في مسابقات فئة أربع نجوم.

كما كان المغرب ممثلا بشكل مكثف في فئة نجمة واحدة التي تميزت بمشاركة أزيد من 30 فارسا.

للإعلان هنا header
Loading...