الصفحة الرئيسية

تجار سبتة المحتلة على حافة الإفلاس التام

أعلن اتحاد التجار بمدينة سبتة المحتلة، أنه يدرس تنظيم وقفة احتجاجية كبيرة الأسبوع المقبل، احتجاجا على الوضعية الاقتصادية الخانقة التي يعيشها التجار بسبب إغلاق باب التهريب المعيشي.

ووفق بلاغ لهذا الاتحاد، فإن السلطات المحلية الإسبانية بسبتة المحتلة أثبتت فشلها في التعاطي مع هذا الملف، رغم اللقاءات الكثيرة التي جمعت الاتحاد بالسلطات، وبالتالي لم يبق سوى حل الاحتجاج.

وأضاف البلاغ، بأن أعضاء الاتحاد سيقومون بعدد من الاجتماعات الداخلية لدراسة تنظيم وقفة احتجاجية في معبر تراخال 2 احتجاجا على إيقاف التهريب المعيشي والاجراءات الصارمة التي يتم اتخاذها في حق العابرين.

وأعلن الاتحاد بأن التجار في المدينة، وبالخصوص في منطقة تراخال، يعيشون أزمة خانقة بسبب أزيد من شهر ونصف من إغلاق المعبر، وبالتالي أصبحوا يريدون حلا عاجلا قبل الإفلاس التام.

Loading...