الصفحة الرئيسية

للإعلان هنا header

السلطات المحلية والأمنية بمدينة المضيق تواكب تنزيل تدابير حالة الطوارئ الصحية داخل الميناء

دعوة المهنيين الى التقيد بالتدابير الوقائية

أشرف باشا مدينة المضيق ليلة أمس الأربعاء 15 أبريل الجاري بميناء المضيق، على عملية أمنية ميدانية قامت بها لجنة مختلطة داخل ميناء المضيق لتتبع تقيد المواطنين والمهنيين بالميناء بتدابير حالة الطوارئ الصحية.
وقامت هذه اللجنة، التي ضمت في عضويتها قائد الملحقة الادارية الأولى بالمضيق وعميد الأمن بالميناء وممثل مندوبية الصيد البحري ومجموعة من رجال الأمن والقوات المساعدة، بمراقبة توفر الرخصة الاستثنائية لدى المواطنين المتواجدين بالمكان، وكذا مدى احترام المهنيين الذين صادف عمل اللجنة رسو مراكب صيدهم بالميناء، لشروط التعقيم ووضع الكمامات وغيرها من التدابير الوقائية اللازم التقيد بها.
ودعت اللجنة الأمنية أرباب المراكب الحاضرين إلى ضرورة احترام الإجراءات المعمول بها في هذه المرحلة العصيبة، تحت طائلة تطبيق القوانين المعمول بها في حالة حصول أي اخلال. كما تمت طمأنة أصحاب مراكب الصيد بأن عمليات التعقيم بالميناء ستتواصل بشكل شبه يومي من قبل المصالح المختصة.
للاشارة، فقد تمت دعوة مندوبية الصيد لتتبع جميع التوصيات المعمول بها في مجال الحجر الصحي من خلال التواصل بشكل يومي مع جميع المهنيين وربط الاتصال، كلما دعت الضرورة لذلك، بالسلطات المحلية قصد تقديم الدعم والمساعدة.

عن مصلحة التواصل جماعة المضيق

Loading...