الصفحة الرئيسية

للإعلان هنا header

السلطات المحلية بإقليم تطوان تواصل السهر على تطبيق حالة الطوارئ الصحية

تواصل السلطات المحلية بإقليم تطوان تحركاتها قصد السهر على التطبيق الأمثل لحالة الطوارئ الصحية، كإجراء أقرته السلطات المختصة للحد من تفشي فيروس “كورونا” المستجد .

وفي هذا الإطار، تقوم دوريات لرجال السلطة المحلية بمختلف مناطق الإقليم بمتابعة يومية لمدى تقيد المواطنين بتدابير الحجر الصحي، ومراقبة وضعية تموين الأسواق بالمواد الغذائية تزامنا مع شهر رمضان.

ومن جانب آخر، تسهر عمالة إقليم تطوان إلى تأطير المبادرات المدنية والجمعوية الرامية إلى دعم الأسر المعوزة بالإقليم المتضررة من فيروس “كورونا”، وذلك من خلال تنظيم عمليات توزيع المساعدات الغذائية وفقا لشروط السلامة الصحية.

كما تتابع عمالة الإقليم، بتنسيق مع المندوبية الإقليمية للصحة، الوضعية الوبائية لفيروس “كورونا” على صعيد الإقليم، بشكل مستمر ودائم، فضلا عن معاينة مستوى تطبيق التدابير الاستباقية والاحترازية المسطرة إقليميا للتصدي لهذا الوباء.

Loading...