الصفحة الرئيسية

للإعلان هنا header

المضيق.. تشويه جدارية تثير غضب نشطاء

صدى تطوان- ربيع الرايس

تعرضت  صباح يوم الاثنين 01 يونيو الجاري جدارية فنية للتشويه بوسط شارع المسيرة الخضراء بمدينة المضيق رسمها الفنان ابن مدينة الصويرة عبد اللطيف الرامي(جداريات الرامي مدارس) منذ شهور بدعم من جمعية قرية الصيادين فالمضيق.

واستنكر نشطاء بالمضيق على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، العبث الذي طال الجدارية، بحيث عبروا عن استنكارهم لهذا الفعل.

وعلق محمد ازعيطار  عضو في جمعية قرية الصيادين على حسابه بالفسبوك “من المسؤول عن هذا التخريب؟ إن كانت السلطة المحلية هي المسؤولة فقد تم رسم هذه الجداريات بتنسيق معها وموافقة منها، أما إن كانت جماعة المضيق هي المسؤولة فقد سبق أن تقدمنا لها بطلب عقد شراكة من أجل تزيين شوارع ومدارس المدينة بمجموعة من الجداريات، والآن مرت أشهر على وضع الطلب ولم نتلق أي رد !!”
ووصف البعض بعد رؤيتهم للصورة، أن هذا العمل “مخزي” وأنه لا يحترم الذوق الفني وكل ما هو جميل “يتم تخريبه”.

ومن جانب قال الفنان عبد اللطيف الرامي لأصدقائه بمدينة المضيق والعاشق لها  “نجي إن شاء الله ونعود نرسم أحسن منها بلا ما تقلقوا”

وكانت الجدارية قد نالت إعجاب ساكنة المضيق وزوارها، وذلك بعد انتهاء الفنان من إنجازها.

 

Loading...