الصفحة الرئيسية

حملة ترامب تجمع تبرعات قيمتها 74 مليون دولار في مايو وجو بايدن يهاجمه على “تويتر”

إعداد : يوسف خليل السباعي

قالت حملة إعادة انتخاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم السبت المنصرم إن “ترامب واللجنة الوطنية الجمهورية جمعا تبرعات بلغت 74 مليون دولار في مايو وهو ما يقل عما جمعه جو بايدن مرشح الحزب الديمقراطي في انتخابات الرئاسة خلال نفس الشهر”.

وذكرت قناة سي إن بي سي العربية أن هذا المبلغ يمثل “صعودا من 61.7 مليون دولار تم جمعها في أبريل كما يأتي جمع هذه التبرعات مع استعداد الرئيس لعقد أول فعالية رئيسية في حملته الانتخابية منذ أن أدت جائحة فيروس كورونا المستجدإلى وقف معظم الحملات بتجمع حاشد في توسلا بأوكلاهوما يوم السبت”.

وطبقا المصدر ذاته، صعد بايدن نائب الرئيس السابق من جمع التبرعات في الأشهر الأخيرة منذ أن أصبح المرشح الفعلي للحزب الديمقراطي في انتخابات الرئاسة التي تجري في الثالث من نوفمبر، حيث حقق بايدن تقدما على ترامب في استطلاعات الرأي العامة بسبب أزمتي جائحة فيروس كورونا المستجد والاضطرابات الأهلية بسبب وحشية الشرطة في مدن أمريكية كثيرة، وجمع بايدن واللجنة الوطنية الديمقراطية في مايو 80.8 مليون دولار في أكبر مبلغ يتم جمعه خلال شهر واحد، ومع ذلك استمر تفوق ترامب المالي على بايدن وذلك طبقا لإقرارات قدمتها الحملتان بشكل منفصل يوم السبت.

ويقوم الرئيس، طبقا القناة المذكورة، بحملة لإعادة انتخابه منذ 2017 وكان لدى حملته 108.1 مليون دولار نقدا بشكل مباشر في نهاية مايو، وكان لدى بايدن الذي بدأ حملته في أبريل نيسان 82.4 مليون دولار.

وخلص المصدر ذاته إلى القول إن حملة ترامب أيضا أنفقت أكثر مما أنفقته حملة بايدن في مايو، وبلغ حجم النفقات 24.5 مليون دولار ذهب أكثر من نصفها للدعاية السياسية. وأنفقت حملة ترامب أيضا نحو نصف مليون دولار على بنود قانونية خلال الشهر وهو ما يقل بشكل طفيف على ما أنفقته على المحامين في أبريل.

من ناحية أخرى، نشرت جريدة ” أخبار العرب”خبرية بعنوان “جو بإيدن: إذا منحنا ترامب 8 سنوات فى البيت الأبيض سيغير هوية أمتنا”، وذكرت أن جو بايدن المرشح الرئاسي الأمريكي المحتمل شدد على ضرورة ألا ينتخب الأمريكان الرئيس دونالد ترامب مرة أخرى خلال الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقبلة، مشيرا إلى أنه إذا تم منحه 8 سنوات في البيت الأبيض فإن ذلك سيغير أمريكا إلى الأبد.

وأضافت أن المرشح الرئاسي الأمريكي المحتمل كتب عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” مساء الثلاثاء:”يمكننا التغلب على أربع سنوات من دونالد ترامب.. لكن إذا منحناه ثماني سنوات في البيت الأبيض، فإن ذلك سيغير هوية أمتنا إلى الأبد.. يجب علينا مواجهة ذلك حتى لا يحدث”.

وتحت عنوان ” حملة على TikTok أخلت مقاعد حشد انتخابي لترامب في أوكلاهوما رغم حجز مليون تذكرة” ذكرت قناة سي إن بي سي العربية، أمس الثلاثاء، من هذا
الشهر أن تقارير أشارت إلى أن مراهقين على تطبيق TikTok أطلقوا حملة أدت إلى إخلاء مقاعد في أول تجمع انتخابي للرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ الإغلاق العام، رغم حجز أكثر من مليون تذكرة.

وأفادت “رويترز” نقلا عن مصادر مطلعة، بأن العشرات من الجمهوريين من مسؤولي الأمن القومي الأمريكي السابقين، يعملون على تشكيل فريق دعم للمرشح الديمقراطي المحتمل للرئاسة جو بايدن.

وقالت المصادر، وهذا ما نشرته أرتي العربية أمس الثلاثاء، إن المجموعة ستؤيد بايدن علنا خلال الأسابيع المقبلة، ويخطط أعضاؤها لإطلاق حملة لصالح نائب الرئيس السابق الذي سيواجه الرئيس الجمهوري دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة 3 نوفمبر.

وأضافت المصادر، طبقا لها، أن المجموعة تضم ما لا يقل عن 24 مسؤولا خدموا تحت قيادة الرؤساء الجمهوريين السابقين رونالد ريغان وجورج بوش الأب وجورج بوش الابن، كما يجري الحديث مع عشرات آخرين للانضمام.

وقالت المصادر إن المجموعة ستدفع بأن استمرار ترامب أربعة أعوام أخرى في الرئاسة سيعرض الأمن القومي الأمريكي للخطر، وأنه ينبغي للجمهوريين أن ينظروا لبايدن على أنه خيار أفضل رغم الخلافات السياسية.

وبحسب مصادر “رويترز”، يقود المبادرة جون بيلينجر الثالث، وكين وينستاين اللذان شغلا مناصب رفيعة في عهد الرئيس الأسبق جورج بوش الابن.

وقال أحد المشاركين في المجموعة بشرط عدم الإفصاح عن اسمه لـ”رويترز”، إن “ترامب يقيم علاقات صداقة مع دكتاتوريين، وإنه خطر حقيقي”.
ومن الممكن أن يجري الإعلان عن المجموعة قبل عقد المؤتمر الوطني للحزب الديمقراطي في غشت المقبل، الذي من المفترض أن يعلن خلاله رسميا ترشيح بايدن لخوض سباق الرئاسة الأمريكي المقبل ضد ترامب.

Loading...