الصفحة الرئيسية

“حتى فات الفوت” سلطات المضيق تشرع في تحرير الشواطئ من “الإحتلال العشوائي”

صدى تطوان- ربيع الرايس

باشرت السلطات المحلية والأمنية والشرطة الإدارية بمدينة المضيق، يوم الأربعاء 19 غشت الجاري، حملة واسعة(حتى فات الفوت) لتحرير الشواطئ التابعة لجماعة المضيق من “الإحتلال العشوائي” من طرف أصحاب المظلات الشمسية والكراسي الذي خرقوا بنود دفتر التمحالات المتعلق ب”الرخص الموسمية” التي منحتها جماعة المضيق.

وقد أسفرت هذه العملية التي خصت شواطئ مرينا بيش وكابيلاو ألمينا، من حجز العديد من الكراسي والطاولات البلاستيكية ، ومظلات الشمسية، وكذلك باعادة تنظيم الأماكن المخصصة للعموم والحق المخصص لأصحاب الرخص الموسمية وتفعيل الأمتار الوقائية ضد فيروس كورونا إلى جانب التحسيس بطرق الوقاية منه.

هذا وعبر عدد من من الزوار والمصطافين  عن ارتياحهم لمثل هذه المبادرات التي تقطع مع مثل هذه الظواهر التي من شأنها أن تسيء إلى سمعة السياحة بالمدينة ، كما طالبوا بتكثيفها بهدف فرض سلطة القانون.

يشار أن عند بداية الموسم الصيفي الحالي أستنكر العديد من المواطنين  سوء التدبير والفوضى التي عرفتها شواطئ جماعة المضيق بعمالة المضيق الفنيدق.

Loading...