الصفحة الرئيسية

للإعلان هنا header

المجتمع المدني بطنجة يكثف من عمليات التحسيس ضد فيروس كورونا

باشرت السلطات المحلية لمقاطعة طنجة المدينة، اليوم السبت، عملية للتحسيس بخطورة انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19).

وشكلت هذه العملية، التي تمت بتعاون مع عدد من جمعيات المجتمع المدني، مناسبة لتوزيع الكمامات الواقية على المواطنين وتذكيرهم بأهمية احترام التدابير الاحترازية التي أقرتها السلطات المختصة للحد من انتشار جائحة فيروس كورونا.

ويتعلق الأمر، على الخصوص، بغسل اليدين بانتظام والارتداء الإجباري للكمامات الواقية بالشكل الصحيح، واحترام التباعد الاجتماعي، بالإضافة إلى تفادي التجمعات بمختلف أزقة وشوارع المدينة من أجل الحفاظ على صحة وسلامة الجميع.

وأوضح رئيس جمعية السلام للتربية والتنمية، عمر مزكلدي، أنه في إطار التحسيس بأهمية التصدي لانتشار جائحة فيروس كورونا، “نقوم إلى جانب السلطات المحلية وعدد من جمعيات المجتمع المدني بحملات تحسيسية لتوعية المواطنين بخطورة وباء كوفيد -19”.

وأوضح في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء أن هذه العمليات تروم توعية المواطنين بأهمية ارتداء الكمامات الواقية بالشكل الصحيح واحترام التباعد الاجتماعي وتعقيم اليدين، مسجلا أن المبادرة تروم التقليص من عدد حالات الإصابة بطنجة والتصدي للوباء.

من جهتها، أشارت رئيسة “جمعية برنسيسات للتنمية المستدامة”، بثينة الروسي، إلى أن هذه العملية التحسيسية تتوخى توعية المواطنين بضرورة أخذ المزيد من الحذر وارتداء الكمامات الواقية واحترام تدابير التباعد الاجتماعي والحرص على غسل اليدين باستمرار من أجل الحد من انتشار وباء كوفيد -19.

من جانبه، أكد رئيس جمعية أرباب البازارات بمدينة طنجة، محمد البكوري العلمي، على أهمية هذه العملية التحسيسية التي تميزت بتوزيع مجموعة من الكمامات الواقية، مسجلا أن المبادرة تشكل أيضا مناسبة لتذكير المواطنين بإلزامية ارتداء الكمامات الواقية عند الخروج من المنازل.

و م ع

Loading...