رسالة من الدكتور مصطفى الغاشي عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان الى الأستاذ “حسن ازباخ”

أقدم الصديق العزيز الأستاذ حسن ازباخ على تقديم إستقالته من منصبه كناءب لرئيس جامعة عبد المالك السعدي بتطوان وهو المنصب الذي شغله لأكثر من17 سنة ولا أريد أن يمر هذا الحدث دون أن نسجل فيه كلمة في حق هذا الرجل النبيل.


تعرفت على الأستاذ حسن سنة 1997، والجامعة تخوض رهان الإصلاح البيداغوجي الجامعي وبحكم اللجان الجهوية للإصلاح التي كانت تجمعنا توطدت علاقاتنا المهنية والإنسانية بشكل قوي، فاشتغلنا على ملفات كثيرة خاصة تلك المتعلقة بكلية آداب تطوان ، ومنذ تلك الفترة وحتى اللحظة كنت أجد في الاخ حسن المساعد والمتعاون والداعم فلا يبخل بالتوجيه والاستشارة الدائمة. فهو لم يكن ناءبا للرءيس مكلف بالشؤون البيداغوجية فقط وإنما صاحب تجربة وخبرة كبيرتين يمكن الإعتماد عليه في كل التفاصيل الأكاديمية يضاف إلى ذلك أخلاقه العالية وطيبوبته الكبيرة وإجتهاده لإيجاد الحلول لكل المشاكل.

لكل ذلك ارى ان الأستاذ حسن يستحق منا كل الشكر والامتنان على مجهوداته وتضحياته، لقد أدى واجباته بصدق وأمانة ونكران الذات، وليس لدي شك بأنه سيجعل خبرته وتجربته رهن إشارة الجامعة ومؤسساتها.


باسم كلية آداب تطوان أساتذة وإداريين وطلبة نقول لك شكرا سي حسن و عطلة سعيدة.

Loading...