الصفحة الرئيسية

الاعتداء على موظف بأحد السجون بمدينة تطوان

قام مجهولون يوم الثلاثاء على الساعة التاسعة مساءا باعتراض طريق موظف بأحد السجون بمدينة تطوان  “ع. ب” بالقرب من مدار الرمانة و بضبط وراء مؤسسة “سيدي المنظري” بعد جولة عائلية رفقة طفليه بالكورنبش الجديد , حيت كان عائدا لمنزله وتعود تفاصيل الحادث إلى كون موظف السجن كان في جولة عائلية رفقة طفليه بكورنيش الجديد وبعد عودته الى منزله وبضبط بجوار الفحص التقني المتواجد بالرمانة فوجئ الموظف بشخصين اعتراض طريقه وكانا يحملان أسلحة البيضاء .

حيت هدداه بالانتقام واختطاف أبنائه مما دافع لدخول الموظف في مشادات مع احدهما لكن الالطاف الإلهية حالت دون اعتدائهما عليه بعد تدخل والمارة واحد أشخاص كان بسيارته ليقف لتفقد الواقعة، حيت لاذوا الجنات بالفرار الى وجهة غير معلومة مباشرة بعد الحادث فتحث المصالح الأمنية تحقيق في الواقعة وقامت بحملات تمشيطة بالمنطقة دون العثور عليهما.

وتعتبر تلك المنطقة بين مدخل مؤسسة سيدي المنظري و مركز الفحص التقني بالرمانة ، النقطة السوداء الوحيدة المتبقية بالمنطقة التابعة لحي “خنداق الزربوح والحمامة ” من حيت الاعتداءات عن المارة والسرقة.

الاعتداء يمكن أن تكون له أهداف انتقامية من أشخاص سبق أن قضوا عقوبتهم الحبسية بسجن المحلي تطوان 2  او السجن المحلي بواد لاو  حيث يشتغل الموظف خاصة أنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها الاعتداء على موظفين بنفس السجن .

Loading...