جو بايدن: إرتداء الكمامة ليس بيانا سياسيا- إنه واجب وطني

يوسف خليل السباعي

قال جو بايدن الرئيس الأمريكي المنتخب إن “ارتداء الكمامة ليس بيانًا سياسيًا – إنه واجب وطني”. وقد ظهر جوبايدن، في أكثر من مرة، أو مناسبة، وهو يرتدي الكمامة، وملتزم بذلك.
إن المسٱلة هنا، عنده، لاتتعلق ببيان سياسي، أو بخطاب إيديولوجي، وإنما بواجب وطني. فارتداء الكمامة هو وقاية، وحماية من فيروس كورونا الخطير، الذي ينتشر بشكل سريع. إنه ليس مرضا عاديا، وإنما مرض معدي ( كوفيد- 19)، ينتقل من شخص إلى آخر بطريقة غريبة، وفي طرفة عين.
إن جو بايدن لا يجعل من هذا الفيروس، الذي تسبب في وفيات عديدة ومآسي لاتحصى موضوعا سياسيا، إن القضية لاتتعلق ببروغاندا سياسية، أو تلميع لما لايمكن تلميعه سياسيا، أو إتقان الكذب السياسي.
إن القضية أكبر من ذلك، إنها تتعلق بالأساس بحماية الأنا والآخر، وفي هذا المنحى تتحول الكمامة إلى واجب وطني، ودفاع عن حماية الإنسان من هذا المرض الفتاك، في انتظار توزيع اللقاح، مع أن هناك لقاحات متنوعة حتى الآن، وليس لقاح واحد.
إن الكمامة ضرورة وطنية، وليس بيان أو خطاب سياسي متغطرس.

Loading...