الثقة كل الثقة في الملك محمد السادس وحده:

هلاك الطبقة المتوسطة في المغرب وتفقيرها

يوسف خليل السباعي

لقد نادى الملك محمد السادس أكثر من مرة بضرورة دعم الطبقة المتوسطة التي شعر، بالفعل، بهلاكها، والمستوى المعيشي الخطير الذي أصبحت تعيش فيه.

والحقيقة أن الجاهل، والسياسي البائس، هو الذي لايفهم ذلك. فالملك محمد السادس كان حريصا على أن يكون للطبقة المتوسطة وضعية مادية ومستوى معيشي مضمون لكي تستطيع أن تلعب دورا متوازنا في المجتمع المغربي الذي يعرف ثلاث طبقات: طبقة الأغنياء، وطبقة متوسطة، ثم طبقة الفقراء.

والمتأمل، فعليا، وليس ديماغوجيا، أو بشكل متعصب للأوضاع الاجتماعية والاقتصادية والثقافية منذ سنوات، وفي ظل الحكومتين، حتى بعد تعديل الحكومة التالية الحالية، والتي سنودعها مباشرة بعد الانتخابات القادمة، يرى أن الطبقة المتوسطة تم تدميرها بالاقتطاع من الأجور وإغراقها بالديون، وغير ذلك من الأمور التي لايسع الحيز لذكرها، وهي كذلك تعاني من الفقر مثلها مثل طبقة الفقراء التي تعيش تحت الأرض، مهلكة، ومطحونة.

إن هلاك الطبقة المتوسطة، في ظل سلطة الحكومتين منذ سنوات، تم بفعل مؤامرة خطط لها بشكل مريب، وشيطاني، مما حطم أي توازن في المجتمع المغربي المضطرب.
من يوقف هذا الهلاك؟!… الثقة كل الثقة في الملك محمد السادس وحده.

Loading...