القضاء الإسباني يحقق مع زعيم البوليساريو إبراهيم غالي

قرر قاضي التحقيق بالمحكمة الخامسة بمدريد، فتح تحقيق مع زعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، بشأن شكايات التعذيب الموجهة ضده من طرف عشرات المواطنين المغاربة الصحراويين أمام القضاء الإسباني.

وحسب المعطيات التي كشف عنها موقع “إستريتشو نيوز”، فإن القاضي سانتياغو بيدراس غوميز حدد تاريخ 5 من ماي الجاري كموعد لجلسة الاستماع إلى غالي، حيث أكدت الصحيفة أن الأمر صدر قبل دخول زعيم البوليساريو إلى التراب الإسباني.

وأوضح الموقع أن زعيم البوليساريو إبراهيم غالي، منتحل هوية محمد بن بطوش، متهم بارتكاب عدة جرائم وملاحق من قبل القضاء الإسباني، بعد أن قدَّمت جمعيات مختلفة لضحايا البوليساريو دعاوى وأدلةً ضد إبراهيم غالي في أعوام 2008 و2013 و2016 تطلب تحديد هويته وتاريخه والقبض عليه.

يشار إلى أن وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، أكد أن المغرب لا زال ينتظر “ردا مرضيا ومقنعا” من طرف الحكومة الإسبانية بشأن قرارها الترخيص للمدعو إبراهيم غالي، المتابع من طرف العدالة الإسبانية على خلفية جرائم إبادة والإرهاب، بالدخول إلى ترابها.

وأوضح بوريطة في حوار خص به وكالة الأنباء الإسبانية (إفي) أن المغرب لم يتلق حتى الآن إجابات من مدريد على الأسئلة التي طرحها ضمن بلاغ نشره الأحد الماضي.

Loading...