فرار 60 قاصرا مغربيا من داخل مركز للإيواء بسبتة المحتلة

تمكن حوالي 60 قاصرا مغربيا من الفرار من داخل مركز مؤقت للإيواء بسبتة المحتلة، وفق ما ذكرته وسائل إعلام محلية.

وذكرت مصادر إعلامية اسبانية، بأن القاصرين المغاربة قاموا بمجرد علمهم بالاتفاق الموقع بين الرباط ومدريد بأمر إعادتهم إلى المغرب، (قاموا) بأعمال شغب داخل المراكز المخصصة للإيواء، ليتمكن حوالي 60 نزيلا منهم من الفرار إلى وجهة غير معروفة.

هذا، وقد قام عناصر الحرس المدني بتعزيز مراقبتهم على تلك المراكز تجنبا لأي محاولات فرار أخرى أو تصعيد من طرف القاصرين الرافضين للعودة إلى أرض الوطن.

يذكر أن السلطات الإسبانية بمدينة سبتة المحتلة، شرعت يوم أمس الجمعة، في إعادة القاصرين المغاربة غير المصحوبين، الذين دخلوا إلى الثغر خلال شهر ماي المنصرم، بعد التوصل إلى اتفاق مع المغرب لترحيلهم.

Loading...