ads x 4 (1)

“الأوقاف” تعتمد النمط الحضوري في التعليم العتيق وتحدد موعد انطلاق الدراسة

أعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، أن الدراسة بمؤسسات التعليم العتيق ستنطلق بصفة فعلية يوم السبت 2 أكتوبر 2021، وفق نمط “التعليم الحضوري” بالنسبة لجميع الأطوار والمستويات.

وأوضح بلاغ للوزارة، اليوم الخميس، أنه تقرر أيضا إتاحة إمكانية الاستفادة من التعليم “عن بعد” بالنسبة للمتعلمين الذين ترغب أسرهم في ذلك، وكذا المؤسسات التي لم ترخص لها الوزارة بالنمط الحضوري لعدم توفرها على جميع ظروف السلامة.

وبخصوص الكتاتيب القرآنية التي تعتمد حاليا التعليم عن بعد، قال البلاغ إن الوزارة ستستمر في دراسة الطلبات الواردة عليها، والترخيص لها بالنمط الحضوري بناء على نتيجة المعاينة لظروف أماكن التحفيظ والإيواء”.

بحسب البلاغ، فإن هذا القرار يأتي أخذا بعين الاعتبار السير الإيجابي للحملة الوطنية للتلقيح بشكل عام وعملية تلقيح المتعلمين من الفئة العمرية 12-17 سنة، والشباب من الفئة العمرية 18 سنة فما فوق على وجه الخصوص، فضلا عن تحسن الوضعية الوبائية بالمغرب في الأسابيع الأخيرة.

وشددت الوزارة على ضرورة الالتزام بالتدابير الاحترازية المعمول بها للوقاية من وباء “كوفيد 19″، وخاصة ارتداء الكمامات، وتفادي التصافح، والحرص على النظافة الجسدية، إضافة إلى تهوية الفضاءات.

كما دعت الوزارة المتعلمات والمتعلمين والأسر إلى مواصلة الانخراط بكثافة في عملية التلقيح التي ستظل مستمرة إلى ما بعد انطلاق الدراسة، على مستوى جميع مراكز التلقيح، وكذا من خلال الوحدات الطبية المتنقلة المخصصة لهذا الغرض سواء من أجل تلقي الجرعة الأولى أو الثانية.

Loading...