الصفحة الرئيسية

للإعلان هنا header

إسبانيا: تسجيل حالة وفاة و164 حالة إصابة مؤكدة في ظرف 24 ساعة

بلغ عدد حالات الوفيات بسبب فيروس كورونا المستجد في إسبانيا حالة وفاة واحدة في ظرف 24 ساعة الأخيرة ما رفع العدد الإجمالي لحالات الوفيات منذ بدء تفشي الوباء في البلاد إلى 27 ألف و 135 حالة حسب ما أعلنته وزارة الصحة زوال اليوم السبت، ونشرته وكالة المغرب العربي للأنباء.

وكشفت وزارة الصحة أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بالوباء سجلت زيادة ب 164 حالة إصابة في ظرف 24 ساعة ما رفع العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة إلى 241 ألف و 310 حالة إصابة .

وسجل عدد المصابين بالوباء الذين يخضعون للعلاج بالمستشفيات والمراكز الصحية زيادة ب 169 حالة خلال سبعة أيام ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للحالات التي تخضع للعلاج إلى 124 ألف و 302 حالة بينما يوجد 11 ألف و 604 من المرضى بأقسام العناية المركزة بزيادة 15 حالة مقارنة مع أمس الجمعة .

وأكدت وزارة الصحة أن الجهات التي تتمتع بنظام الحكم الذاتي ( جزر البليار وكانتابريا وكاستيا لا مانشا وفالنسيا وغاليسيا ومورسيا ونافاري وإقليم الباسك ) لم تسجل أية حالة وفاة مرتبطة بفيروس كورونا المستجد خلال الأيام السبعة الماضية .

وكان فرناندو سيمون مدير مركز تنسيق الطوارئ بوزارة الصحة قد أكد أمس الجمعة أن وباء فيروس كورونا المستجد ” أضحى عمليا متحكم فيه وتحت السيطرة في إسبانيا ” .

وأوضح فرناندو سيمون خلال الندوة الصحفية التي تعقد في ختام اجتماع اللجنة التقنية لتدبير عملية التخفيف التدريجي للقيود المفروضة في إطار حالة الطوارئ الصحية أن الوباء ” متحكم فيه حاليا وتحت السيطرة عمليا في البلاد لكن ومنذ اللحظة التي سيتم فيها فتح الحدود سيكون الخطر الأكبر هو حالات الإصابات الوافدة ” .

ودخلت إسبانيا منذ 14 ماي شهرها الثالث من الحجر الصحي الشامل الذي سيستمر إلى غاية 21 يونيو.

وينتقل حوالي 52 في المائة من الإسبان ( 25 مليون شخص ) ابتداء من يوم الاثنين المقبل إلى المرحلة الثالثة من مخطط رفع العزل التام والتخفيف التدريجي للقيود المفروضة في إطار حالة الطوارئ الصحية بينما سيظل سكان باقي المناطق والجهات الأخرى في إطار المرحلة الثانية .

ويتضمن مخطط رفع الاحتواء الشامل والعزل التام الذي انطلق منذ 4 ماي أربعة مراحل يتم تنفيذها بمستويات مختلفة ومتفاوتة في كل جهة على حدة وذلك اعتمادا على تطور الوضع الوبائي .

Loading...