الصفحة الرئيسية

 

مافيا نهب الرمال تغتصب الطبيعة وتستنزف ثرواتها بمنطقة سيدي عبد السلام بجماعة أزلا

صدى تطوان

توصلت جريدة “صدى تطوان” الإلكترونية من ساكنة منطقة التلول بسيدي عبد السلام  التابعة ترابيا لجماعة أزلا بإقليم تطوان بشكاية يلتمسون من خلالها التدخل لوضع حد لشاحنات نهب الرمال التي عادت لتروع المنطقة وتدمر البيئة و تتسبب في قطع الطريق عليهم.

وأضاف السكان في نفس الشكاية التي توصلت جريدة “صدى تطوان” بنسخة منها مرفوقة بصور فتوغرافية وتوقيعات ساكنة الحي المتضرر،مطالبين الجهات المختصة بالتحرك العاجل قصد رفع الضرر عنهم الذي لحق الطريق والمسلك الوحيد المؤدي للحي، وذلك بإيفاد لجنة خاصة من اجل إعداد دراسة واقية وشاملة حول البيئة والأضرار التي لحقت المنطقة بسبب استمرار نشاط “مافيا” نهب الرمال.

هذا وقالت مصادر خاصة للجريدة “أن المنطقة السالفة الذكر عرفت خلال الأيام الماضية عودة قوية لنشاط مافيا نهب الرمال حيث تتحرك في الساعات المتأخرة من الليل،مما خلف استياء عارما لدى الساكنة التي تناشد المسؤولين التدخل لوضع حد لها”.

Loading...