هذا الصباح، هجوم مسلح في مدينة نيس الفرنسية

يوسف خليل السباعي

مدينة نيس الفرنسية تشهد هذا الصباح هجوما مسلحا قرب كنيسة نوتردام حيث حصلت عملية عنف من طرف شخص قام بطعن ثلاثة فرنسيين وجرح آخرين قرب كنيسة نوتردام.

ونشرت “الجزيرة” أن الرئيس الفرنسي ماكرون سيتوجه إلى مدينة نيس عقب الهجوم.

من جانبها، السلطات الفرنسية، وحسب مراسل الجزيرة، تعلن مقتل ثلاثة فرنسيين عقب هذا الهجوم الذي يعتقد رئيس بلدية نيس أنه “عمل إرهابي”.

على مستوى آخر، أكد مراسل الجزيرة أن الشخص الذي قام بالهجوم والطعن لم يقتل أصيب بجروح، فقط، ويعالج بأحد مستشفيات المدينة ويردد “الله أكبر، الله أكبر”.

ومن الواضح أن فرنسا تعيش توترا كبيرا وعنفا منذ أسابيع، ربما يؤدي إلى منظومة عنف متواترة بين أطراف متعددة بعد وقوع أحداث متفرقة وإساءة إلى النبي محمد من خلال رسوم كاريكاتيرية.

Loading...