برنامج تعاون مغربي ألماني جديد لتعزيز قدرة الساكنة القروية في مجال الماء

وقع المغرب وألمانيا، يوم الثلاثاء بالرباط، على برنامج تعاون جديد في مجال الماء بعنوان “دعم تدبير الموارد المائية للتخفيف من حدة الفقر وتعزيز قدرة الساكنة القروية على مواجهة آثار تغير المناخ”، يرسخ إنجازات برنامج “الدعم المندمج للموارد المائية”، الذي شكل نموذجا للتعاون المغربي الألماني في هذا المجال، على مدى الاثني عشر سنة الماضية من تنفيذه (2008-2020).

وشكل حفل التوقيع، الذي ترأسه وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، عبد القادر اعمارة، بحضور كل من سفير جمهورية ألمانيا الاتحادية بالمغرب، غوتز شميدت بريج، وسفير الكونفدرالية السويسرية بالمغرب، غيوم شورير، مناسبة لاختتام برنامج “الدعم المندمج للموارد المائية”، وتدشين البرنامج الجديد “المقاومة القروية”، الذي يدعم تسيير موارد الماء للحد من الفقر وتعزيز المقاومة.

Loading...