ايقاف المشتبه فيه الرئيسي في جريمة قتل دركي بطنجة

أوقفت عناصر فرقة الشرطة القضائية بمدينة طنجة، أمس الثلاثاء، المشتبه فيه الرئيسي في قضية الضرب والجرح المفضي إلى الموت والسرقة تحت التهديد بواسطة السلاح الأبيض راح ضحيتها دركي، وذلك بعد أن ظل فارا طوال الأشهر الماضية.

وأفاد مصدر أمني، أن المعني بالأمر تم الشروع في التحقيق معه، من أجل معرفة ملابسات الحادث أكثر، قبل تقديميه أمام أنظار النيابة العامة.

وكان المشتبه فيه، رفقة شخصين آخرين، دخلوا في خلاف عرضي مع الضحية الذي يعمل في الدرك الملكي والبالغ من العمر 28 سنة، أثناء مروره بحي مسنانة بمدينة طنجة، وذلك قبل أن يعمدوا لتعنيفه وتعريضه لاعتداء جسدي خطير باستعمال السلاح الأبيض، وهو ما تسبب في وفاته أثناء نقله إلى المستشفى متأثرا بجروح بليغة أصيب بها على مستوى القلب.

وكانت أن الأبحاث والتحريات التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية قد أسفرت عن توقيف قاصران من مواليد 2004 و2005، فيما تم تحديد الهوية الكاملة للمشتبه فيه الثالث والذي تم اعتقاله أمس الثلاثاء.

Loading...