بورتريه : الدكتورة نعيمة بوعيش، سيدة الإصلاح المجتمعي

تعتبر الدكتورة نعيمة بوعيش من الشخصيات النسائية النشيطات في مجالات التنمية البشرية، كما تواصل بحثها كمتخصصة حول المرأة والأسرة، والمسؤولية المجتمعية.

تشغل الدكتورة بوعيش عدة مناصب، مهنية وتطوعية منها :

– رئيسة مركز مرتيل الدولي للتدريب والتنمية البشرية،

– نائبة فرع مدينة تطوان لرابطة كاتبات المغرب،

– مستشارة في التخطيط الاستراتيجي، وفي هندسة البرامج العقلية.

لها إسهامات عديدة تصب في خدمة الشأن الاجتماعي النسائي، من خلال لقاءات وندوات ومقالات منها :

  • دور محو الأمية بالمساجد وتعزيز دور المرأة في تنمية المجتمع
  • ندوة حول دور الأسرة في التنمية المجتمعية الواقع و الآفاق
  • مساهمة حول موضوع العزوف عن القراءة أسباب وحلول، ضمن منتدى الحوار المنظم ضمن سلسلة البرامج الشهرية، من قبل الاتحاد المغربي للصحافة الإلكترونية بطنجة.

للإشارة أيضا، أن الدكتورة نعيمة بوعيش، لها إسهامات عدة على مستوى العالم العربي، حول مواضيع ذات الأبعاد الإنسانية، في مجال الإصلاحات المجتمعية، منها على سبيل المثال لا الحصر، موضوع العناية بكبار السن.

توجت على مساهماتها هذه، عندما اختيرت ضمن قائمة “المائة شخصية عربية الأكثر تأثيرا في مجال المسؤولية المجتمعية”، وفقا للتصنيف المهني العربي الذي تم إعداده، واعتماده من طرف الشبكة الإقليمية للمسؤولية المجتمعية التابعة للأمم المتحدة لعام 2019، وقد تم ذلك في إطار فعالية ” الكونغرس الدولي للمسؤولية المجتمعية ” المنعقد بمدينة الرباط بتاريخ 26/09/2019، تحت شعار ” ممارسات أخلاقيات الأعمال في بيئات العمل والأعمال المختلفة في المنطقة العربية”.

وانطلاقا من موقعها في مكتب فرع مدينة تطوان لرابطة كاتبات المغرب، كانت لها الكلمة بمناسبة تعيين الدكتورة سعاد الناصر رئيسة للرابطة بجهة طنجة تطوان الحسيمة.

 

الزهرة حمودان/صدى تطوان

Loading...