الصفحة الرئيسية

افتتاح ملحقة لمركز التوجيه الوظيفي بجامعة عبد المالك السعدي بدعم تقني أمريكي

افتتحت بالمدرسة العليا للأساتذة بمرتيل يوم أمس الأربعاء، ملحقة لمركز التوجيه الوظيفي بجامعة عبد المالك السعدي، وذلك بدعم تقني من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

وستعمل ملحقة مركز التوجيه الوظيفي بمارتيل، التي افتتحت بحضور السادة، دانييل كابي، المدير بالنيابة للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، ومحمد الرامي، رئيس جامعة عبد المالك السعدي، وعبدالعزيز ميمط، مدير المدرسة العليا للأساتذة، وعدد من عمداء المؤسسات الجامعية بكل من مارتيل وتطوان والحسيمة، على تقوية وتعزيز المعارف والمهارات والقدرات التشغيلية والكفايات الغير التقنية، للطلبة الجامعيين بكل من مدينتي تطوان ومارتيل والذي يقدر عددهم ب حوالي 50 ألف طالبة وطالب.

وأكد كابي أن هذا المشروع وصل إلى مرحلة من النضج والاستدامة، حيث سيتم تسليمه للشركاء المغاربة الذين “تعتز الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بالعمل الذي تم إنجازه معهم وبالنتائج المحققة في هذا المجال”.

وأضاف كابي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن مركز التوجيه الوظيفي بجامعة عبد المالك السعدي يعد ثمرة شراكة ناجحة بين الحكومة المغربية ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، موضحا أن مركز التوجيه الوظيفي أعطى نتائج جيدة، وهو ما شجعنا على توطينه على صعيد باقي الجامعات المغربية.

من جانبه، اعتبر الرامي، أن نجاح مشروع مركز التوجيه الوظيفي بجامعة عبد المالك السعدي، حفز الشركاء على افتتاح ملحقات له بالمدن التي تضم مؤسسات جامعية، حيث اتم افتتاح ملحقة أولى بمدينة بالعرائش، وبرمجة افتتاح ملحقتين أخريين بكل من تطوان والحسيمة.

وأوضح أن الملحقة ستضطلع بدور “مهم جدا” بالنسبة لإدماج الطلبة وتأهيلهم لاقتحام سوق الشغل، وتمكينهم من المهارات والكفايات الغير التقنية، عبر ورشات تكوينية، بهدف تقوية قدراتهم التشغيلية، مصيفا أن “فريق من المستشارين الذين تلقى تكوينا في التوجيه الوظيفي سيشتغل في هذه الملحقة وسيسهر على تقديم خدمات قرب ذات جودة”.

وأشار الرامي إلى أن “مركز التوجيه الوظيفي التابع لجامعة عبد المالك السعدي استقبل، منذ افتتاحه خلال شهر يونيو 2016، أكثر من 11 ألفا و 500 مستفيدة ومستفيد عبر تنظيم أكثر من 500 ورشة ودورة تكوينية، حيث ينتظر أن يتضاعف عدد المستفيدين بعد توطين ملحقات له بباقي مدن الجهة”، معتبرا أن هذا المركز هو مغربة للتجربة الأمريكية في مجال إدماج الخريجين في سوق الشغل.

يشار إلى أن افتتاح هذه الملحقة الجديدة يأتي بعد النجاح الذي حققه مركز التوجيه الوظيفي النموذجي التابع لجامعة عبد المالك السعدي والذي تحتضنه المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية لطنجة، كما يروم تقريب خدماته لطلبة مختلف المؤسسات والكليات التابعة للجامعة، وهي التجربة التي يجري تنفيذا بمدن طنجة ومراكش والدار البيضاء إلى جانب إطلاق مركز افتراضي للتوجيه الوظيفي.

للإعلان هنا header
Loading...