الصفحة الرئيسية

للإعلان هنا header

سمكة البلم ترسل شابا إلى المستعجلات بمرتيل

صدى تطوان: يوسف خليل السباعي

أشار الزميل الصحفي حسن الفيلالي الخطابي على صفحته الشخصية على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” يومه السبت 27 يونيو 2020،  إلى إصابة شاب في قدمه إثر تعرضه لضربة من سمكة البلم السامة بشاطئ مرتيل.

وأوضح الفيلالي الخطابي، أن الشاب من سوء حظه وضع قدمه على شوكة سمكة البلم السامة، الشيء الذي جعله يصيح من الآلام ويصاب بانتفاخ في قدمه، وعلى وجه السرعة قام احد أصدقائه بنقله إلى أحد الأطباء بمرتيل لتلقي العلاجات الضرورية.

وبخصوص سمكة البلم، يقول عبد الرؤوف الغماري إن “سمكة البلم تعيش على القاع الطينى أو الرملى بعيدا عن الشاطئ على اعماق تتراوح بين 20 متر و100 متر، وتقضى معظم ايام حياتها مدفونه في الرمل مع إبقاء عينيها خارجاً وهي سمكة لادغة لديها شوكتين تفرزان سما موضعيا وأيضا عضو خاص باصدار شحنات كهربية ولهذا يجب التعامل معها بحذر بعد اصطيادها”.

ويضيف أن هذه السمكة اشتهرت بكونها “تساهم في معالجة مشاكل تأخر النطق عند الأطفال ويصعب الحصول عليها إلا بالتوصية، قائلا إننا، حقيقة، “لا نعرف مدى صحة هذه الإدعاء لعدم وجود دراسة متخصصة في هذا الموضوع، ولكننى شخصيا أعتقد بوجود تاثيراً ما بالنظر الى وجود غدد سامة في هذه السمكة قد يكون لها تأثير على الجهاز العصبي في الانسان ورغم أن السم يفرز فقط من خلال اشواك خاصة، ولكن هذا لا ينفي وجوده في عضلات السمكة التى نقوم بتناولها فتنتقل معها نسبة بسيطة منه إلى أجسامنا تؤثر فيها على طريقة الأدوية”.

Loading...