جماعة المضيق تنفي إغلاق بابها بعد ثبوت إصابة ثلاث موظفين بكورونا

يوسف خليل السباعي

ذكرت الصفحة الرسمية لجماعة المضيق على موقع التواصل الاجتماعي”فيسبوك” في بلاغ إلى الرأي العام المحلي أن “ما يتم تداوله بخصوص إغلاق مقر الجماعة بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد في صفوف الموظفين غير صحيح بتاتا”، وأشار إلى أن الأمر يتعلق فقط ب “ظهور ثلاث حالات إصابة بالفيروس المستجد”.

وأكد البلاغ أن الجماعة قررت أمام هذا الوضع اغلاق المكتب المركزي لإثبات الإمضاء ومصلحة المراقبة الجبائية بالقسم المالي للجماعة، وأن باقي الأقسام والمصالح ستواصل تقديم خدماتها للمرتفقين بشكل عادي ووفق التدابير الاحترازية المعمول بها ضد فيروس كورونا المستجد.

وخلص إلى القول إن الجماعة تتابع، عن كثب، الحالة الصحية لجميع الموظفين والموظفات الذين يتمتعون بحالة صحية جيدة.

Loading...