صحافيون بتطوان ينتفضون بسبب مس كرامتهم

علمت جريدة “صدى تطوان” الالكترونية، أن بعض الصحافيين بتطوان، قاموا بوضع شكاية لدى النيابة العامة ضد المسمى (أ. ف)، وذلك على خلفية التدوينة التي نشرها عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

واعتبر عضو المجلس الوطني للنقابة الوطنية للصحافة المغربية “محمد سعيد السوسي” ما نشر في حق الصحفيين يستوجب فتح تحقيق جدي من طرف النيابة العامة للوقوف على حقيقة الادعاءات التي أدلى بها صاحب التدوينة والذي يعتبر ناشطا جمعويا معروفا وله جمهور عريض يتابعه إضافة إلى كونه إطارا ومسؤولا في شركة كبيرة بشمال المغرب، حيث تعتبر تلك الاتهامات خطيرة تمس كل صحفي نزيه يحترم مهنته، وبالتالي على صاحب التدوينة تعليل وتخصيص من يقصد بتلك الاتهامات عبر التقدم بشكاية للمصالح المختصة بتنفيذ وحماية القانون.

وأضاف “السوسي” مهنة الصحافة أصبحت مطيّة وعرضة لكل من هب ودبّ للتنكيل بها واستعمالها واستغلال رمزيتها وسب مهنييها والمنتسبين لها، وهذه الفوضى والتسيب يجب التصدي له بحزم لإعادة مهنة الصحافة لمكانتها المشرفة وحماية الصحفيين من التشهير والاتهامات المغرضة وتمييزهم عن منتحلي الصفة المنتشرين كالفطر في منصة التواصل الاجتماعي فايسبوك بشكل خاص الذين ابتليت بهم بلادنا.

Loading...