ads x 4 (1)

البكوري يطالب بضرورة تسريع وثيرة الأشغال بالمنطقة الصناعية

عقد رئيس جماعة تطوان  مصطفى البكوري ، صباح يوم الإثنين 27 شتنبر ااجاري ، بمقر الرئاسة الكائن بحي الولاية، بمعية نوابه  عبد السلام الدامون، حميد الدامون، زهير الروكاني، دانييل زيوزيو، محسن الشباب، أنس اليملاحي، رجاء امريبطو، ارحيمو البقالي، نادية شادي، وبحضور المدير العام للمصالح السيد رشيد أمجاد، ورئيس لجنة خلية التتبع محمد أوبيهي والمهندس المعماري  يونس إبداون، وذلك لدراسة مشروع تأهيل المنطقة الصناعية بمدينة تطوان.

في بداية اللقاء، قدم محمد أوبيهي عرضا حول حيثيات المشروع الذي يدخل في إطار تأهيل المنطقة الصناعية التي تعد في ملكية جماعة تطوان، وتضم العديد من المتدخلين والمساهمين العمالة، غرفة التجارة والصناعة، الجهة، حوض اللكوس، تحدي الألفية …)، وتشتمل على 95 وحدة إنتاجية من مجموع 176.

ويشتمل المشروع على :

– تأهيل البنية التحتية للمنطقة الصناعية.

– أشغال التجهيز والربط بشبكات الماء والتطهير.

– منح الجمعية تسيير المنطقة الصناعية لمدة سنة

– التتبع والصيانة لمشروع المنطقة الصناعية بتطوان.

– الغلاف المالي ) تمويل المشروع من طرف FONZID، LA QIT، الجهة، غرفة التجارة والصناعة، الجماعة، أمانديس( .

– تسييج المنطقة الصناعية لتطوان.

– حماية المنطقة الصناعية من الفيضانات في إطار برنامج حماية مدينة تطوان من الفيضانات والكوارث الطبيعية.

– المراقبة بواسطة الكاميرات داخل المنطقة.

– تأثيت المكاتب واعتماد 3 موظفين قارين بالمنطقة الصناعية.

– وضع برنامج خاص بالتكوينات خصوصا المقاولون الشباب.

– إحداث لجنة التتبع للتدخل المباشر كل 3 أسابيع.

– مشروع اتفاقية شراكة بين المتدخلين والمساهمين.

– تتبع أشغال المشروع ميدانيا.

– إعادة هيكلة المشروع.

ومن خلال بعض التدخلات لنواب الرئيس تطرقوا لمجموعة من المشاكل على مستوى الأشغال الكبرى والصغرى ك:

– تحسين المستوى البيئي وإعادة الربط بشبكات الماء والتطهير.

– إنجاز أشغال التجهيز والتهيئة للمنطقة الصناعية لتطوان.

– العمل على تسريع وثيرة العمل بالمنطقة الصناعية

– حل مشكل التلوث داخل المنطقة الصناعية.

-خلق منطقة صناعية جديدة بتطوان.

– التفكير في إعادة تمويل بعض العناصر الأخرى من المشروع خارج إطار الاتفاقيات.

– التفكير في توسيع المدار الحضري لمدينة تطوان.

– إعادة تنفيذ المشروع بطريقة حديثة.

-مراعاة الجوانب الفنية والجمالية للمشروع.

الخلاصات المتعلقة بالمشروع :

– التأخير في إنجاز الأشغال المتعلقة بتهيئة المنطقة الصناعية.

– توجيه رسالة إلى عامل إقليم تطوان لتفعيل القرار العاملي قصد تسريع وثيرة الأشغال المتعلقة بالمشروع.

– الاعتناء بالجانب البيئي (انبعاثات الروائح الكريهة، التخلص من النفايات الصناعية في محيط المنطقة).

– دراسة نقط القوة والضعف للمشروع وتحقيق النتائج المرجوة.

المدير العام للمصالح السيد رشيد أمجاد، ذكر بالمشروع وبأهميته وبالتزامه بدفتر التحملات.

وفي ختام الإجتماع نوه رئيس جماعة تطوان بالمشروع مطالبا بضرورة تسريع وثيرة الأشغال.

عن مصلحة التواصل بجماعة تطوان- بتصرف

Loading...