وفاة سيدة رمت بنفسها من الطابق الثالث بالقصر الكبير

ألقت سيدة في عقدها الخامس، صباح اليوم (السبت)، بنفسها من الطابق الثالث لمنزل أسرتها الواقع بحي السلام بمدينة القصر الكبير، لتضع بذلك حدا لحياتها وسط ذهول أسرتها ومعارفها بالحي.

وبحسب مصادر متطابقة، فإن الهالكة، البالغة من عمرها 53 سنة، لقيت مصرعها بعين المكان نتيجة ارتطامها بقوة كبيرة مع أرض صلبة، وإصابتها بكسور وجروح خطيرة على مستوى رأسها، ليتم نقل جثتها الى مستودع الاموات بالمستشفى المحلي في انتظار تعليمات النيابة العامة المختصة.

وبحسب المصادر ذاتها، فان الهاكة كانت تعاني قيد حياتها من اضطرابات نفسية ناتحة عن مشاكل مع زوجها، وكانت تتردد كثيرا على الأطباء، مما دفعتها الى وضح حد لحياتها بهذه الطريقة المأساوية.

 وينتظر ان يأمر وكيل الملك المصالح الامنية بفتح تحقيق في هذه النازلة، لمعرفة حيثيات وظروف إقدام الهالكة على هذا الانتحار المفاجئ.

Loading...